" گنج نامه " أبرز معلم سياحي في جبال ألوند بهمدان + صور وفيديو


" گنج نامه " أبرز معلم سیاحی فی جبال ألوند بهمدان + صور وفیدیو

محافظة همدان معروفة منذ القدم بجمال معالمها الطبيعية وعراقة أهلها وحضاراتها، ومن أبرز معالمها سلسلة جبلية باسم " ألوند " تضم قرية سياحية جميلة باسم " گنج نامه " فيها مناظر طبيعية قل نظيرها في العالم، لذا فهي قطب سياحي يستهوي هواة الطبيعة ولا سيما في فصلي الربيع والصيف.

خاص بوكالة تسنيم الدولية للأنباء- هذا التقرير هو من سلسلة التقارير الخاصة بوكالة تسنيم الدولية للأنباء حول أجمل المعالم الأثرية والأماكن السياحية والدينية في إيران والتي تستقطب سنوياً الملايين من السائحين والزائرين المحليين والأجانب، وهناك الكثير من المناطق التي ما زالت بكراً ولم تشيد فيها مواقع خاصة لتقديم خدمات سياحية لكن يمكن للمتكتشفين ومحبي الطبيعة شد الرحال إليها لاستطلاع معالمها عن كثب والتلذذ بمناظرها الطبيعية والجغرافية الفريدة من نوعها، وإيران هي واحدة من البلدان الأكثر أماناً في العالم وجميع السائحين والزائرين يمضون أوقات ممتعة في أجواء آمنة حين يقصدونها كما أن نفقاتهم المالية أقل بكثير مما ينفقونه فيما لو قصدوا أي بلد سياحي آخر، لذلك فإن أعدادهم تتزايد عاماً بعد عام.

محافظة همدان معروفة بأنها عاصمة الحضارة والتأريخ في إيران، وجمالها يتجلى بأبهى صوره إبان فصل الربيع وبالتحديد في أيام النيروز، لذلك فهي تعتبر مركزاً سياحياً فريداً من نوعه في البلاد وفي كل عام تستقبل أعداداً هائلة من السائحين ومحبي الطبيعة الذين يفدون إليها من شتى أنحاء الجمهورية الإسلامية والعالم.

وإلى جانب كل تلك الآثار التأريخية العريقة والأطلال القديمة التي تضرب بجذورها في شتى العصور، ففي هذه المحافظة معالم طبيعية منعدمة النظير في العالم، ففيها أطول كهف في العالم باسم كهف علي صدر، وأطلال تلال أثرية باسم هكمتانه، مرقد الحكيم المسلم الكبير ابن سينا، مرقد الشاعر الفارسي الشهير بابا طاهر، نقوش ومسلات تأريخية باسم " گنج نامه " والتي يعود تأريخها إلى عهد الملك داريوش الأول وكذلك الملك خشايار شاه، القبة التأريخية المعروفة باسم " علويان "، متاحف حمام قلعه، حديقة ومتحف الدفاع المقدس، منطقة عباس آباد المرتفعة المعروفة باسم " بام همدان "، قرية سياحية، مناطق ثقافية ورياضية وسلسلة جبال ألوند وما فيها من معالم فذة.

* القرية السياحية الثقافية " گنج نامه "

في عام 1999 م تم تأسيس قرية سياحية ثقافية رياضية باسم " گنج نامه " في محافظة همدان، وهي مركز دولي للنشاطات المذكورة بحيث تمتاز بأعلا المواصفات العالمية، وقد تم تأسيسها في المناطق الشمالية من سلسلة جبال " ألوند "، وتقع على مسافة 5 كم من مركز المحافظة أي مدينة همدان وعلى مقربة من وادي عباس آباد المليء بالأعشاب الخضراء والأشجار الغضة الباسقة، وكذلك إلى جانب مركز حضاري تأريخي يتضمن نقوشاً ومسلات قديمة يرجع تأريخها إلى العهد الإخميني واسمها هو الذي أطلق على هذه القرية، أي " گنج نامه "، لذلك أصبحت هذه المنطقة واحدة من أروع وأجمل المناطق السياحية في المنطقة والعالم.

تمكنت هذه القرية من تحقيق إنجازات كبرى على الصعيد السياحي، حيث تستهوي سنوياً أعداداً كبيرةً من السائحين والرياضيين ولا سيما في فصلي الربيع والصيف، وفيها جميع الخدمات التي يحتاج إليها السائح لدى إقامته فيها.

* الإمكانيات المتاحة في قرية " گنج نامه " السياحية الرياضية

هذه القرية السياحية تتنوع فيها المعالم الثقافية والرياضية والخدمية، وهواة الرياضة بشتى أنواعها يمكنهم مزاولة هواياتهم هناك براحة وطمأنينة ولذة، ففيها: منصات خاصة للقفز المعروف باسم " بانجي "، رافعات سلكية " تلفريك "، جدران صخرية مخصصة لهواة تسلق الجبال والصخور، مضمار مخصص للقفز والاستعراض لمغامري الدراجات الهوائية، أجهزة رينجر، صالة للبولينغ، رماية كرة الطلاء، مضمار للفروسية، مضمار للتزحلق على الثلج.

هذا إلى جانب الخدمات الرفاهية مثل المطاعم ومدينة الألعاب والسينما وحديقة النباتات النادرة وما إلى ذلك من خدمات يحتاج إليها كل سائح.

* ميزة القرية السياحية " گنج نامه "

القرية السياحية الفريدة من نوعها في همدان " گنج نامه " لها ميزات طبيعية فريدة تختلف عن سائر المناطق في الجمهورية الإسلامية والمنطقة، بل والعالم بأسره، ففيها بحيرة كبيرة تعتبر أكبر حوض صناعي في الجمهورية الإسلامية، وطبيعتها صخرية جبلية لكن صورة البحر تتجلى في بحيرتها هذه لذلك فهي تستهوي جميع الأذواق وشتى الأعمار.

تبلغ المساحة الإجمالية لهذه البحيرة الصناعية 800 متر مربع وعمقها يتراوح بين 2,5 إلى 15 م، وحجم مياهها يقدر بـ 75000 لتر وتتضمن أيضاً 21 حوضاً للمياه المالحة والعذبة بمختلف الأبعاد بحيث تعيش فيه مختلف الأسماك النهرية والبحرية.

* فنادق " گنج نامه "

بغية تقديم أفضل خدمات رفاهية للسائحين، بادرت السلطات المحلية في همدان والمشرفون على القرية السياحية " گنج نامه " إلى إنشاء فنادق عديدة في قلب جبال ألوند بحيث تتوفر فيها جميع الخدمات التي يحتاج إليها الإنسان في إقامته هناك وفي جميع فصول السنة دون استثناء، والجميل فيها أنها تشرف على مناظر طبيعية خلابة كالجبال والأودية الخضراء والأنهار الجارية، وفي فصل الشتاء ينعم الناظر منها بالألوان الناصعة للثلوج التي تغطي المنطقة.

/ انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار سياحة
أهم الأخبار سياحة
عناوين مختارة